أهم الأنباء

رئيس الوزراء الفلسطيني ينجو من محاولة اغتيال

رئيس الوزراء الفلسطيني ينجو من محاولة اغتيال

قالت السلطة الفلسطينية إن رئيس الوزراء رامي الحمد الله نجا من محاولة اغتيال في قطاع غزة يوم الثلاثاء بعد أن استهدفت قنبلة مزروعة موكبه على الطريق، وظهر رئيس الوزراء البالغ من العمر 59 عاما وبدا بخير ، بعد دقائق من الانفجار وألقى كلمة في افتتاح محطة لتنقية المياه وتعهد بمواصلة الجهود لتحقيق الوحدة الفلسطينية، وقال إن ضررا لحق بثلاث سيارات. وأحدث الانفجار فوهة على جانب الطريق وهشم نوافذ سيارة ذات واحدة على الأقل، وهناك ست إصابات بين الحرس الآن يعالجون في المستشفيات في رام الله“.، وقال الحمد لله في وقت لاحق بعد عودته إلى مدينة رام الله بالضفة الغربية دون أن يشر بأصابع الاتهام لأحد”كانت بالفعل محاولة مرتبة جيدا. كانت عبوات مزروعة على عمق 2 متر داخل الأرض. هذا ما أبلغنا به عند عودتنا الآن ولكن قدر الله أن نسلم، وحملت السلطة الفلسطينية حماس مسؤولية الهجوم ولكنها لم تذهب لحد توجيه اتهام مباشر لها بتنفيذ الهجوم ولكن أشارت إلى أنها فشلت في توفير الإجراءات الأمنية المناسبة.
وقالت حركة حماس في بيان إن الهجوم الذي استهدف الحمد الله”جزء لا يتجزأ من محاولات العبث بأمن قطاع غزة وضرب أي جهود لتحقيق الوحدة والمصالحة“. وقالت قوات الأمن بقيادة حماس إنها بدأت تحقيقا.

مقالات ذات صله