أهم الأنباء

الانتخابات الرئاسية المصرية بالخارج تنطلق من نيوزلاندا

الانتخابات الرئاسية المصرية بالخارج تنطلق من نيوزلاندا

يبدأ المصريون بالخارج التصويت فى الانتخابات الرئاسية 2018 ، من نيوزيلندا في العاشرة مساء الخميس، نظرًا لفارق التوقيت بين مصر ونيوزيلندا الذى يتجاوز 9 ساعات، ويبدأ التصويت فى باقى الدول فى تمام التاسعة صباحا بتوقيت كل دولة.
وتنطلق عملية التصويت فى الخارج فى الفترة من الجمعة 16 مارس وينتهى الأحد 18 مارس الجارى، في 139 لجنة فرعية بـ124 دولة بحيث تكون آخر دولة يتم التصويت فيها هى الولايات المتحدة الأمريكية وبالتحديد ولاية لوس أنجلوس التى ينتهى التصويت فيها فجر الإثنين المقبل نظرا لفروق التوقيت ، وتقوم الهيئة الوطنية للانتخابات بمتابعة عملية التصويت في الخارج بالصوت والصورة ، وأكدت الهيئة الوطنية للانتخابات أن المصريين في 4 دول عربية، لن يشاركوا في اﻹنتخابات بسبب الظروف الأمنية، هي اليمن، وليبيا، والصومال إضافة إلى سوريا.
وتستعين الهيئة الوطنية للانتخابات بأجهزة القارئ الإلكتروني الموجودة في جميع اللجان الانتخابية في الخارج، بمجرد قراءة بيانات الناخب، تقوم بطبع بطاقة الاقتراع له، ليقوم الناخب باختيار مرشحه، وطيها ووضعها داخل صندوق الاقتراع، الذي يشرف عليه أعضاء السلك الدبلوماسي.
وأكد المستشار لاشين إبراهيم، رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، أن المشاركة في اﻹنتخابات الرئاسية ترسخ قواعد الديمقراطية والشرعية وتمنح الحيوية للعملية الانتخابية والضمانة الأهم للنزاهة هي المشاركة الشعبية الواسعة، وقال “إبراهيم” فى رسالة إلى الشعب المصرى قبل انطلاق الانتخابات الرئاسية فى الخارج إن “الكلمة الآن للناخب، فالانتخابات لا تعبر إلا عن إرادتك وحدك، فالمشاركة فى الانتخابات واختيار رئيس هو حق دستورى لك وواجب وطنى عليك”. ودعا رئيس الهيئة المواطنين فى الخارج والداخل بالمشاركة فى الانتخابات الرئاسية بالنزول الى اللجان الفرعية والتصويت، وطالب “إبراهيم” كل السيدات بالنزول قائلا: “أنادى المرأة المصرية والأم والأخت والزوجة والابنة، أناشد كل امرأة مصرية قدمت الإبن والأخ والزوج شهيدا من أجل الوطن أن تمد ذراعيها لوطنها، وأن تصطف أمام لجان الاقتراع، وأن تعيد رسم لوحة وطنية تليق بمصر وأن تدلي بصوتها وأن تشارك في صنع مستقبل وطنها مصر”.

مقالات ذات صله